سبع من الامارات تهلي بكل قاص وداني ..


    ملابس المرآه

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 170
    تاريخ التسجيل : 12/10/2011

    ملابس المرآه

    مُساهمة  Admin في الأربعاء نوفمبر 16, 2011 2:58 am

    ثوب بوتيله: كانت الأقمشة سابقاً تستورد من الهند وبلاد فارس حيث يجلبها التجار لبيعها في السوق ،أو يحضرها ( الطواشون ) أي تجار اللؤلؤ هناك محملين ب" الصوغة " أي الهدايا لأهاليهم .وقد أطلقت النسوة سابقاً مسميات مختلفة على الأقمشة لتفريقها عن بعضها إما تبعاً لاسم الشركة المنتجة للأقمشة . إما تبعاً لطبيعة ملمس القماش او لونه ،وإما وصفاً للأشكال والزخارف التي رسمت على القماش .. والقماش الأكثر شهرة في دولة الإمارات كان قماش "بوتيلة " والتيلة هي الكرات البلورية الشفافة الملونة التي كان يلعب بها الصبية سابقاً ومن تسميتها أطلقت النسوة على القماش ذي الكرات أو الدوائر المنتشرة بشكل متساو كبيرة او صغيرة أو متقاربة او متباعدة أسم " بوتيلة " وهو القماش المفضل لخياطة " الثوب" و" الكندورة العربية " و" الخوار " أي التطريز لابد أن يشابه في مفرداته الأشكال الموجودة في القماش دائماً ولذلك تجعل المرأة تطريز ثوبها على شكل "تيل " أي دوائر ملونة وكذلك الكندورة و" خوارها " أي تطريزها على الصدر والرقبة وعلى الأكمام باستخدام الزري الفضي والذهبي والبرسيم الملون . وهذا النوع من القماش يأتي لون خلفيته مغايرا للون الدوائر ،والدوائر إما أن تكون ذات لون وحجم موحد وإما أن تكون ذات ألوان وأحجام مختلفة

    الشيله " المنقده " : الشيله المنقدة نوع من أنواع " الشيل " المستخدمة سابقاً والتي لا تزال تستخدم في دولة الإمارات ،وتسمى " تور" ذات ثقوب صغيرة تجمع بينها نقاط سود من " الهدوب " الخيوط السود ،فتبدو وكأنها شيلة ذات نقاط صغيرة سود وهي أساس الشيلة " المنقدة " بإضافة الخوص الفضي شديد اللمعان إليها فهي نقوش ورسومات بأشكال مختلفة كالمثلثات والورود والأهلة والنجوم .وهذه الثقوب تسمح بمرور إبرة الخوص لتشكيل الرسومات والزخارف التي تتركز على الرأس وتمتد لتنسدل على جانبي الرقبة ، بحيث تنتشر مفرداتها على الشيلة كلها في وحدات متفرقة وتعد الشيلة " المنقدة " من الشيل غالية الثمن وكلما ازدادت النقوش والزخارف الفضية عليها ازداد ثمنها وكانت الشيل تجلب سابقا من الهند جاهزة وعلى شكل " طوق " ثم يقوم البائع بقص الشيلة حسب الطول الذي ترغبه المرأة ،والشيلة المنقدة من أساسيات زينة المرأة الإماراتية في الأعياد والأعراس "والعزايم" والمناسبات والاجتماعية ،إلا أن المرأة لا ترتديها في الزيارات الاعتيادية أو عند الخروج لشراء حاجة ،لأن المرأة تفضل ارتداء الشيلة السوداء السميكة لأنها أكثر احتشاماً ولا تلفت الأنظار
    الغشوة :
    يقول الشاعر سالم الجمري

    بي غرنجي يضفي غشاه

    وايميل في ثياب المساويد

    الغشوة هي ( الشيلة التي تغطي بها المرأة وجهها ،وهي قطعة مستطيلة من القماش الرقيق المصنوع من القطن أو الحرير ،توضع فوق الوجه مباشرة بعد أن تقوم المرأة بارتداء الشيلة يلفها على رأسها فإما أن تكون الغشوة من "شيلة " منفصلة عن " الشيلة التي تلف على الرأس ،وإما أن تكون من الشيلة نفسها بعد أن تلفها المرأة على رأسها فتأخذ طرفها المتدلي فتغطي به وجهها والغرض من ارتداء الغشوة هو التعفف والاحتشام كي لا يرى الغريب عن الأسرة وجهها ؛فحتى النسوة اللاتي يرتدين ( البرقع ) على وجوههن ،يضعن الغشوة أيضا من فوقه لإخفاء الوجه تماما وكانت النسوة لا يخرجن بالغشوة " الرهيفة " أي الرقيقة جداً التي تطهر معالم الوجه ،لأن ذلك لافت للأنظار ،وهذا ما كن يجتنبنه دائما عند الخروج من البيت الذي يكون غالباً في أضيق الحدود وعند وصولها إلى البيت الذي تقصده تقوم قبل السلام على المرأة التي تقابلها برفع الغشوة وثنيها لتبقى على الرأس فوق العباءة ،وعندما تهم بالخروج تسدلها على وجهها ثانية
    كندورة وثوب العيد :
    كانت ملابس العيد تحضر مسبقا قبل حلوله بأيام ،وقد كانت الكندورة ( العربية ) والثوب هما الزي الرسمي للمرأة الإماراتية في الأعياد والمناسبات الاجتماعية ..تقوم المرأة بانتقاء وشراء القماش وغالباً ما يكون من الحرير الطبيعي الفاخر الذي كان يجلب من الهند أما الألوان فقد كانت في الغالب منحصرة في اللون الأحمر ومشتقاته والأخضر كانت خياطة الكندورة بسيطة وتقليدية وتسمى "خياطة عربية " بحيث يكون شكل الكندورة النهائي عبارة عن مستطيل رفيع طويل في الوسط ،ويحف به مستطيلان صغيران للجوانب ،وينفذ التطريز على الصدر والأكمام قبل وصول القطع باستخدام الخيوط الفضية والذهبية من "الزري و" التلي " و" التريسم " بألوانه الزاهية .ثم يصمم الثوب إما من القماش نفسه ،أو من قماش شفاف بلون زاه ،يلبس فوق الكندورة ،ويكون التطريز على الصدر فقط ،وتكون فتحته واسعة بحيث يظهر تطريز الكندورة من تحته عند ارتداء المرأة له

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 11:38 am